جامعات

حقيقة معرفة أسماء الله الحسنى

حقيقة معرفة أسماء الله الحسنى، خلق الله عزوجل البشر وجعلهم مسخرين لعبادته وحده سبجانه وترك عبادة ما سواه، والجدير أن لله عزوجل اسماء وصفات تفرد بها ، فهو الخالق الكريم الرحيم العظيم الذي يعلم السر وما أخفى، والله عزوجل يسخر للناس الاقدار التي يراها خيرا لهم، وهو المتوكل بشؤون عباده، وهو العظيم الذي لا تأخذه سنة ولا نوم، ولله عزوجل تسعة وتسعين اسما من أحصاها دخل الجنة، فما الحقيقة من وراء معرفة أسماء الله الحسنى وما هي دلالتها في السنة النبوية هي موضوع مقالنا .

أهمية معرفة أسماء الله

إن استشعر العبد معاني أسماء الله الحسنى فستسير حياته في سعادة وهناء لأنه يعي جيداً أن أموره من يدبرها له هو الله عزوجل وهو القائم بأمور عباده تعالى جده، وفيما يلي سنتعرف على أهمية معرفة هذه الأسماء العظيمة:-

  • تعد ركيزة من ركائز الإيمان الأساسية، كيف لا وهي جوهر العقيدة، فمن لوازم الإيمان عند المسلم معرفته بالله عزوجل ولا يتحقق ذلك إلا بمعرفة الله عزوجل ويعرف الخالق من خلال أسمائه وصفاته .
  • معرفة اسماء الله الحسنى تجعل الإنسان يعظم الله عزوجل في قلبه من خلال التعرف على الله عزوجل الذي يكرم وينعم ويعطي ويمهل المذنب، فمهما كتبنا عن عظمة الله عزوجل لن نوفيه حقه.

شاهد أيضا:هل يجوز الصلاة على المنتحر

سورة الفاتحة وتوحيد الله عزوجل

إن أعظم سورة في القرءان الكريم هي سورة الفاتحة، اشتملت على 3 توحيدات منها توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية وتوحيد الأسماء والصفات، كيف لا وهي التي نفتتح بها الصلاة لله عزوجل ونناديه بأحب الأسماء إليه، يستقبلنا بشوق والجدير بالذكر طبعا أن الصلاة لا تصح بدونها وإن نسي المصلي الفاتحة يعيد صلاته.

شاهد أيضا: في يوم الجمعة ساعة إجابة، ومن أرجى الأوقات أخر ساعة منه

في ختام مقالنا تعرفنا على أهمية معرفة أسماء الله ، وبالطبع تعرفنا على حقيقة معرفة أسماء الله الحسنى، والجدير بالذكر أننا تعرفنا على سورة الفاتحة وما تحتويه من توحيدات مهمة وهي مقسمة ل 3 للعمل بها في حياتنا .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق